أتمّت مطاعم أمريكانا الإدراج المزدوج في الإمارات العربية المتحدة والسعودية

22

بعد أن جمعت 1.8 مليار دولار في الإكتتاب العام، تُعلن شركة الإمتياز التي تتخذ من الكويت مقراً لها بإمكانية تنمية علاماتها التجارية للمطاعم والمقاهي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

أكملت مطاعم أمريكانا إدراجها المزدوج في سوق أبوظبي للأوراق المالية والسوق السعودي بعد أن جمعت 1.8 مليار دولار من خلال طرح عام أولي. وستتداول شركة الإمتياز التي تتخذ من الكويت مقراً لها تحت علامتي “آي أم أر” و “أمريكانا” في أسواق الإمارات العربية المتحدة والسعودية على التوالي

تُعتبر أمريكانا واحدة من أكبر مُشغلي الإمتياز في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. التي أسست سنة 1964. و تمنح مجموعة المطاعم هذه التراخيص لـ2050 منفذًا للأطعمة والمشروبات في 12 دولة في المنطقة، بما في ذلك كنتاكي، وبيتزا هت، وتي جي أي فرايديز، إلى جانب محفظة متنامية من المقاهي

وتُمثّل أمريكانا الشريك الحصري لكوستا كوفي في مصر وكازاخستان والأردن، حيث تُدير حاليًا أكثر من 70 متجرًا بالإضافة إلى 243 متجرًا لـ “كريسبي كريم” في مصر والأردن، وهي بصدد إطلاق سلسلة القهوة الأمريكية المتخصصة “بيتس كوفي” في الشرق الأوسط بمتجر مرخص لها في الإمارات العربية المتحدة

وقد قال رئيس مجلس إدارة مطاعم أمريكانا محمد علي راشد العبار في حفل دق الجرس الرسمي في سوق أبوظبي للأوراق المالية “إن الإختتام الناجح للإكتتاب العام الأوّلي لدينا هو تتويج للرحلة التحوّيلية لمطاعم أمريكانا، فضلاً عن كونه علامة بارزة لنمو وعمق الأسواق المالية في المنطقة”

وأضاف العبار: “يواصل سوق أبوظبي للأوراق المالية تعزيز التعاون في جميع أنحاء المنطقة ويفخر بلعب دور مركزي ومحوري بشكل متزايد في مشهد سوق رأس المال الإقليمي”

كما أرجع العبار الفضل إلى مكانة الإمارات باعتبارها “وجهة إستثمارية رئيسية” إلى جانب “مجموعة من المبادرات لتعزيز البنية التحتية لسوق رأس المال السعودي” باعتبارها توفر فرصًا كبيرة لـ “فصل جديد من النمو” في أمريكانا

فتمثل كُل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية حاليًا 29٪ و 21٪ من مبيعات أمريكانا السنوية البالغة 2 مليار دولار أمريكي على التوالي، وأصبحتا أسواق رئيسية للعلامات التجارية الغربية للأغذية والمشروبات التي تسعى إلى تحقيق النمو في الشرق الأوسط

أظهرت بوابة القهوة العالمية أن سوق المقاهي السعودية قد نما بنسبة 18.5٪ خلال الأشهر الـ 12 الماضية لتتجاوز 3550 منفذًا، مما يجعلها الأكبر في المنطقة. وتتمتع دولة الإمارات العربية المتحدة في الوقت نفسه بقطاع ضيافة متطور للغاية موجه نحو أعداد كبيرة من الوافدين والسُياح، ولكن أيضًا قاعدة مستهلكين محليين تشارك بشكل متزاي

نما إجمالي سوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بنسبة 10.5٪ خلال العام الماضي ليتجاوز 8800 منفذًا، وتتوقع بوابة القهوة العالمية أن يتجاوز القطاع الإجمالي 9190 منفذًا بحلول عام 2027