كيف تحسن اختيار حق الامتياز

24

كنا قد حددنا سابقا عددًا من المزالق التي تنتظر أي شخص يرغب فعال في الإهتمام بالإمتياز وعالمه. ثم ذكرنا المبدأ القائل بأننا نعتقد أنه من الممكن، في 80 ٪على الاقل من الحالات، لمرشح متلقي الامتياز تجنب المشاكل التي يواجهها بعض ممنوحي الإمتياز وذلك من خلال إتباع عملية منطقية ومنظمة للحصول على إمتيازهم. في هذه المقالة، سنصف بإيجاز هذه العملية.

تتم هذه العملية على مراحل، بحيث تمضي قدًما تدريجًيا في رحلة الشراء الخاصة بك وتقوم بتحليلها في الأثناء. من الممكن أن تتجنب في معظم الأوقات إندفاعا مؤقتًا من الحماس الذي يمكن أن ينشأ عندما تعتقد أنك إكتشفت إمتياز القرن. ومن المهم إتباع الخطوات حسب ترتيب عرضها أدناه :

الخطوة الأولى: إكتساب المعرفة الأساسية حول صناعة الأمتياز:

الوسائل الممكنة:

 الحصول على الوثيقة التي نشرتها وزارة الصناعة والتجارة والعلوم والتكنولوجيا بعنوان “الإمتياز: ريادة الإعمال المؤطرة – ما المهم بشأنها؟” كيفية المشاركة والإستفادة منها؟ “

 قراءة مجلدات توضح بشكل تفصيلًي كيفية التعامل مع حق الإمتياز و عالم الفرنشايز

 قراءة المجلات المختلفة والوثائق التجارية المتعلقة بصناعة الامتياز وعالم الفرنشايز.

 مناقشة والتفاعل مع الأشخاص المشاركين بنشاط في مجتمع الأمتياز.

الخطوة الثانية: قم بإجراء الفحص الذاتي:

حاول أن تكتشف، من خلال فحص وضعك الحالي وأهدافك،و ذلك من خلال الإجابة على الأسئلة التالية:

 أي قطاع من الأنشطة يمكنك العمل فيه (وهنا، سيكون من الضروري الحصول على معلومات حول مزايا وعيوب وقيود كل مجال من مجاالت النشاط المتوخاة)؟

 كم من المال لديك للأستثمار في صناعة الإمتياز ؟

 هل أنت على إستعداد للمخاطرة بما جمعته كأصول من خلال إستثماره في إمتياز ؟

 ما هي قدرتك على الإقتراض لشراء حق إمتياز؟

 ما هو التنقل الإقليمي الخاص بك؟

 ما هو مستوى طموحك الحقيقي (ما هي أهدافك للسنوات الخمس إلى العشر القادمة)؟

الخطوة الثالثة: وضع شبكة تقييم

بالإستناد إلى نتيجة الفحص الذاتي الذي تم إجراؤه في المرحلة الثانية، قم بإنشاء شبكة تقييم تشير بدقة إلى ما لديك من الوسائل للقيام به وما الذي تبحث عنه على وجه الخصوص:

 قطاع النشاط المستهدف لإلمتياز الخاص بك.

 الأصول المتاحة للإستثمار.

 مقدار الإقتراض المستعد والقادر على تحمله.

 الموقع والإقليم الذي ترغب في العمل فيه.

 عودة الامتياز المستهدفة.

 الخصائص الأخرى المرغوبة للأمتياز الذي ترغب في الحصول عليه.

الخطوة الرابعة: البحث عن مانحي الإمتياز

في هذه المرحلة ، من الضروري البحث عن مانحي الإمتيازالذين تتوافق بياناتهم مع شبكة التقييم التي الوضعت في المرحلة السابقة. ويمكن البحث عن مانحي الإمتياز هؤلاء على وجه الخصوص عن طريق الوسائل التالية:

 قم بزيارة دليل الإمتيازالخاص بنا الذي يحتوي على صفحة معلومات أساسية كاملة عن كل مانح إمتياز و عن فرص للاستثمار في الفرنشايز .

 زيارة المعارض.

الخطوة الخامسة: الحصول على المعلومات من مانحي الإمتياز:

حدد عددا من مانحي الإمتياز(من إثنان إلى أربعة إن أمكن) الذين يستوفون معاييرك. أعقد إجتماعات أولية معهم للتحقق مما إذا كانت شبكتهم تتوافق مع مخطط التقييم الذي أنشأته. سنقدم لك في مقال الحق، قائمة مرجعية لأي مستفيد من الإمتياز في المستقبل التي يمكن أن تكون بمثابة أساس لمثل هذا النهج.

الخطوة السادسة: زيارة المؤسسات الحاصلة على حق الإمتياز كمستهلك:

الهدف من هذه المرحلة هو تكوين رأيك في الشبكة كمستهلك، بعد زيارة ثالث إلى خمس مؤسسات حاصلة على إمتياز دون الإعلان عن نفسك مسبقا. سيتعين عليك إثر هذه الزيارات، إصدار حكم على الجوانب التالية: جودة الخدمة والمظهر، وجودة البضائع والمنتجات، ومجاملة الموظفين، والنظافة وموقع المؤسسات، وجودة العملاء ، وما إلى ذلك.أيضا، ستتيح لك هذه الزيارة التحقق من درجة التوافق بين المؤسسات المختلفة.

الخطوة السابعة: إجتماعات جديدة مع مانح الإمتياز

إذا كنت بمجرد الإنتهاء من جميع الإنتهاء من جميع الخطوات الأولية ، لا تزال مهتما بمواصلة جهودك بمواصلة جهودك مع مانح الإمتياز المختار ، فستجرى مقابلات جديدة معه و ذلك للتأكد من أن مانح هذا الإمتياز ومفهومه يتوافقان مع توقعاتك.

الخطوة الثامنة: تعرف على ممنوحي الإمتياز:

أثناء الإجتماعات مع ممنوحي الإمتياز من إختيارك (عادة من إثنين إلى أربعة)، ستناقش العناصر التي ناقشتها مع مانح الإمتياز حتى هذه النقطة، لمعرفة ما إذا كانت ردود ممنوحي الامتياز تتطابق مع ردود مانح وممنوحي الإمتياز الآخرين.

الخطوة التاسعة: الحصول على تقرير ائتمان مانح الإمتياز:

يتضمن ذلك الحصول على تقرير ائتماني عن مانح الإمتياز من وكالة تقدم هذا النوع من الخدمة. لذا تأكد من الحصول على تقرير ائتماني عن كيان الشركة الذي سيقد م على أنه مانح الإمتياز في إتفاقية الإمتياز، وليس على جميع الشركات التي قد تنتمي إلى نفس مانح الإمتياز. يمكن القيام بهذه الخطوة بشكل مباشر أو من خلال محاميك، الذي غالًبا ما يحصل على هذا النوع من التقارير ويكون قادًرا على الحكم على جودته.

الخطوة العاشرة: التحقق من سجلات محكمة مانح الإمتياز:

يتضمن هذا، إما بشكل مباشر أو من خلال محام، التحقق من محتوى سجلات المحكمة لأخر ثلاث سنوات ، و التي يشارك فيها مانح الإمتياز كمدعي أو مدعى عليه أمام جميع المحاكم المتاحة. يمكن إجراء هذا التحقق بتكلفة منخفضة بإستخدام أجهزة الكمبيوتر المجهزة في قاعات المحاكم.

الخطوة الحادية عشرة: تأمين خدمات المستشارين ذوي ضمير وكفاءة:

من الضروري للغاية أن يكون لممنوح إمتياز جديد ،( قبل التوقيع على أي شيء : بما في ذلك خطاب النوايا أو أي مستند آخر يبدو غير ضار أو دفع أي مبلغ لأي شخص)، مستشارين أساسيين للغاية في نهجه، وهما:

 محاسب، ويفضل أن يكون محاسب ذا معرفة في مجال النشاط المختار؛

 مستشار قانوني (محامي أو كاتب عدل) ذي خبرة سابقة سارية المفعول في مجال الإمتياز وليس جديدًا في هذا القطاع من النشاط.

في الختام، من المهم أن تكون قادًرا على إجراء هذه الفحوصات بطريقة عملية للتأكد من جدية شبكة الإمتياز.

إذا كنت، لأي سبب من الأسباب، غير قادر على إجراء أي من عمليات التدقيق هذه ، فسيتعين عليك مراعاة أن الإستثمار المتوقع يقدم مخاطر أعلى حيث لا يمكنك تقييم جانب كبير منها. كما أنه من الضروري تحليل كل من مانح الإمتياز ومشروع الفرنشايز والعناصر المحددة له ( كالتكلفة والإحتمالات والميزانية وقيمة الإستثمار المطلوب والإمكانيات الربحية وما إلى ذلك) ، إذا فمن المهم أن يتابعك كل من المحامي والمحاسب الخاص بك عن كثب خلال العملية، وذلك تجنبا للأخطاء أو لتصحيح مسارك في حال ما إنغمست في زخم الحماس وجرك لإمتياز لا تتوفر فيه إحتمالات نجاح جدية.